مادة إعلانية

حالات يجب اليقظة منها عند الإصابة بالإنفلونزا ونزلات البرد!

حالات يجب اليقظة منها عند الإصابة بالإنفلونزا ونزلات البرد!
حذرت المحللة الطبية لدى CNN الدكتورة لينا وين من أن أولئك الذين عانوا من أعراض نزلات البرد لمدة تزيد عن أسبوعين دون أن يشعروا بأي تحسن يجب عليهم رؤية «أخصائي طبي».

وتميل أعراض نزلات البرد العادية إلى الارتفاع خلال الأيام القليلة الأولى بعد إصابة الشخص بالمرض، على الرغم من أن بعض الأعراض، مثل سيلان الأنف أو السعال المستمر، يمكن أن تستمر لمدة تصل إلى 14 يوما.

إعلان

ومع ذلك، فإن أعراض الإنفلونزا والفايروس المخلوي التنفسي وفايروس كورونا والفايروسات الأخرى تستمر عادة 7 أيام، ولكن يمكن أن تستمر لمدة تصل إلى أسبوعين.

قد يعاني الأشخاص الذين يعانون من حالات موجودة مسبقا مثل الربو من أعراض لفترة طويلة، مما يستوجب زيارة الطبيب.

وقالت الدكتورة أنه يجب على الأشخاص الذين يعانون من ضيق في التنفس وألم في الصدر وعدم القدرة على الاحتفاظ بالسوائل مراجعة الطبيب في أقرب وقت ممكن.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الأشخاص في أقصى الأعمار – الأطفال حديثي الولادة وكبار السن – وأولئك الذين يعانون من حالات طبية كامنة هم أكثر عرضة لخطر الإصابة بأعراض حادة ويجب عليهم طلب الرعاية الطبية في وقت أقرب من الأشخاص الآخرين.

وحذرت وين أيضا من أن العدوى الفايروسية يمكن أن تتطور إلى عدوى بكتيرية إذا لم يتم علاجها.

وشجعت وين الجميع على البقاء متناغمين مع أجسادهم وطلب المساعدة الطبية عندما يشعرون أنه ينبغي عليهم ذلك.< Previous PageNext Page >
[

كيف تعرف ما إذا كنت بحاجة إلى زيارة الطبيب؟

حالات يجب اليقظة منها عند الإصابة بالإنفلونزا ونزلات البرد!

إذا كنت تعاني من أعراض نزلات البرد التقليدية مثل سيلان الأنف أو السعال لمدة تزيد عن أسبوعين دون أي تحسن، فإنه قد يكون من الضروري أن ترى طبيبك. فعلى الرغم من أن هذه الأعراض قد تستمر لفترة تصل إلى 14 يومًا بسبب نزلات البرد العادية، إلا أنها قد تشير أيضًا إلى أمور أخرى مثل الإنفلونزا وفيروس كورونا.

في الحالات التي تكون فيها الأعراض حادة وتشمل ضيق التنفس، الألم في الصدر، أو عدم القدرة على الاحتفاظ بالسوائل، يجب عليك رؤية الطبيب في أقرب وقت ممكن. وقد حذرت الدكتورة لينا وين أيضًا من أن العدوى الفيروسية قد تتطور إلى عدوى بكتيرية إذا لم يتم علاجها في الوقت المناسب.

وفي حال كنت تنتمي إلى الفئات العمرية المعرضة للخطر مثل كبار السن والأطفال الرضع، أو إذا كنت تعاني من حالات طبية كامنة، فإنه من الضروري البحث عن الرعاية الطبية بشكل أسرع من الأشخاص الآخرين.

وفي النهاية، يجب على الجميع أن يكونوا على اتصال مع أجسادهم وطلب المساعدة الطبية عند الحاجة، حتى يتمكنوا من الحفاظ على صحتهم بشكل أفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
انضم إلى قناتنا على التلجرام