مادة إعلانية

وفاة الموسيقار محمد الأمين في السودان عن عمر يناهز 80 عاما

توفي الموسيقار السوداني محمد الأمين صباح اليوم الإثنين في الولايات المتحدة الأمريكية عن عمر يناهز 80 عاماً. وأعلنت عائلته الخبر الحزين، الذي أسفر عن تدفق تعازي الآلاف من السودانيين عبر صفحاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي.

ويُعتبر محمد الأمين أحد أيقونات الغناء والموسيقى السودانية المعاصرة، وقد كان له دور كبير في تطوير الموسيقى السودانية ونشرها خارج السودان. وقد أثر في الوجدان السوداني من خلال العشرات من الأغنيات الخالدة التي قدمها خلال العقود الأخيرة.

إعلان

محمد الأمين حمد النيل الطاهر الإزيرق وُلد في ودمدني بولاية الجزيرة في عام 1943، وكان له دور كبير في تطوير الموسيقى السودانية منذ صغره، حيث أظهر مهاراته في آلة المزمار وآلة العود منذ سن الـ12.

ويعتبر أول ظهور جماهيري لمحمد الأمين في نهاية ستينيات القرن الماضي من خلال أغنية “أنا وحبيبي” التي حظيت بشعبية كبيرة. وقد صاغ وقدم أكثر من 50 عملاً فنياً خلال مسيرته الفنية.

رحل الفنان الكبير محمد الأمين، وعلى الرغم من رحيله إلا أن إرثه الفني سيظل خالداً وسيستمر في إلهام الأجيال القادمة، فقد أسهم بشكل كبير في نشر وتطوير الموسيقى السودانية داخل السودان وخارجه، وترك بصمة قوية في عالم الفن والموسيقى. رحم الله الفنان الكبير وأسكنه فسيح جناته، وتعازينا لعائلته ولمحبيه في هذا الوقت العصيب.

زر الذهاب إلى الأعلى
انضم إلى قناتنا على التلجرام