مادة إعلانية

سرايا القدس تؤكد جاهزيتها للإفراج عن أسيرين إسرائيليين في صفقة تبادل

نظراً للتوترات الحالية في فلسطين وإسرائيل، يجب على الجانبين البحث عن حلول دبلوماسية وسلمية لإنهاء الصراع وحماية الأرواح البريئة. يجب أن تعمل المجتمع الدولي على دعم جهود الوساطة والحوار بين الأطراف المتحاربة وتجنب المزيد من التصعيد وفقدان المزيد من الأرواح.

أعلن الناطق العسكري باسم “سرايا القدس”، الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم الخميس، عن استعداد الحركة للإفراج عن مسنة وفتى إسرائيليين. وأكد أنها جزء من عملية طوفان الأقصى وتقف كتفًا بكتف مع كتائب القسام.

إعلان

وأظهرت “سرايا القدس” فيديو للأسيرين وهما يحملن نتنياهو مسؤولية حياتهما ويطالبان بالإفراج عنهما. وأعربا عن استيائهما من الانتهاكات التي تتعرض لها الفلسطينيين.

وبدوره، أكد الناطق العسكري باسم كتائب القسام أبو عبيدة على عرقلة الاحتلال الإسرائيلي لإفراج عن محتجزين في غزة من حملة الجنسيات الأجنبية. وأشار إلى أن تعنت الاحتلال يعرض حياة الأسرى الأجانب وأسرهم للخطر.

وكانت قد أعلنت القسام مقتل نحو 50 محتجزًا لديها في القصف الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.

زر الذهاب إلى الأعلى
انضم إلى قناتنا على التلجرام