مادة إعلانية

وفاة الداعية اليمني عبد المجيد الزنداني.. إليك أبرز تصريحاته المثيرة للجدل

توفي الشيخ اليمني البارز عبد المجيد الزنداني، وهو الشخصية الدينية المشهورة التي تسببت في جدل واسع، في إحدى مستشفيات إسطنبول اليوم. وقام نجله محمد بن عبد المجيد الزنداني بنشر منشور على منصة إكس يعبر فيه عن حزنه ويقول “إنا لله وإنا إليه راجعون”.

تلقى الشيخ الزنداني العديد من بيانات التعازي والنعي من قبل علماء وهيئات إسلامية وسياسيين وإعلاميين بعد وفاته الراحلة. حيث كان يشغل منصب رئيس هيئة علماء اليمن سابقًا.

إعلان

يُعتبر الشيخ الزنداني واحدًا من أبرز الشخصيات الدينية في اليمن ورموز المجتمع الذين شاركوا في أحداث هامة في القرن العشرين. ولد الراحل في عام 1942 في قرية الظهبي بمديرية الشعر في محافظة إب، ولكن أصوله تعود إلى منطقة “زندان” في محافظة صنعاء.

أثار الشيخ عبد المجيد الزنداني الرأي العام بآرائه المثيرة للجدل، حيث أثارت فتاوى زواج الصداقة جدلاً واسعًا في العالم العربي والإسلامي. وأعلن أنه يمكن للشباب أن يتزوجوا بعضهم البعض بعقد شرعي صحيح يلتزم بالشروط والأركان المعروفة للزواج، بما في ذلك وجود ولي وشهود ومهر، حتى لو لم يكن لديهما منزل مشترك، وبعدها يعيش كل شخص في منزل والده. وأكد أنه ليس زواجًا مؤقتًا أو زواجًا بدون ولي أو شهود أو مهر.

بالإضافة إلى ذلك، أثار الزنداني الجدل بعد أن أعلن اكتشافه علاجًا طبيعيًا لمرض نقص المناعة المكتسبة (الإيدز) باستخدام أعشاب. ودعا الزنداني شركات الأدوية ومنظمة الصحة التابعة للأمم المتحدة لزيارة اليمن والتحقق من فعالية العلاج ونتائج الفحوصات، ولكنه رفض الكشف عن تفاصيل الأعشاب وموقعها لضمان عدم تسريب الاختراع قبل تسجيل براءة اختراع.

اقرأ أيضًا: جريمة بشعة ضحيتها الطفلة جانيت ذو العشرة أعوام.. تفاصيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
انضم إلى قناتنا على التلجرام