مادة إعلانية

توفير الإنترنت الفضائي في قطاع غزة.. هل ذلك ممكن! وما التفاصيل التقنية؟

تعد حملة توفير الإنترنت الفضائي في قطاع غزة، حملة هامة وضرورية في الوقت الحالي، حيث تتبع هذه الحملة مشروع ستار لينك، الذي يعود لشركة سبيس إكس، وهي شركة مملوكة لإيلون ماسك، الذي يمتلك أيضًا منصة تويتر، وبالتالي، فإن استخدام الهاشتاغ المرتبط بالحملة لن يصبح متداولًا بشكل كبير على منصة فيسبوك، ولكنه سيكون أكثر فعالية على المنصة التي تعرف بعدد التغريدات المشاركة فيها، مما يعزز الضغط على الرأي العام الدولي.

ومن ناحية أخرى، للانضمام إلى خدمة الإنترنت الفضائي، يتطلب الأمر الحصول على تجهيزات محددة تُقدم بشكل حصري من قبل الشركة (أمريكية)، وتتفاوت أسعار هذه التجهيزات بين 599 و 2500 دولار أمريكي، ويجب أن يتم شحنها للمستخدم، وتتضمن هذه التجهيزات صحن استقبال مع محرك، وجهاز توجيه خاص، والكابلات الضرورية.

إعلان

اقرأ أيضاً:

وتتراوح رسوم الاشتراك الشهري في الخدمة بين 90 وحدة وحتى 5000 وحدة من العملة الإمبراطورية.

تعتمد توافر الخدمة الجغرافية على تواجد الأقمار الاصطناعية في المنطقة المراد تغطيتها، وحتى الآن، لا يتم دعم الشرق الأوسط بشكل كامل من قبل هذه الخدمة، على الرغم من وجود أكثر من 5000 قمر اصطناعي في الفضاء يعود ملكيتها للشركة.

قد بهمك:

زر الذهاب إلى الأعلى
انضم إلى قناتنا على التلجرام